معرفة

لأول مرة نرصد ثقب أسود يلتهم “نجم” بحجم الشمس

لأول مرة نرصد ثقب أسود يلتهم “نجم” بحجم الشمس

الحدث تم رصده في 21 يناير 2019 لكن حصلنا على الفيديو ده من أيام نشرته ناسا حسب الدراسة اللى تم نشرها عن الحدث في 27 سبتمبر. الحدث تم رصده عن طريق مهمة TESS planet-hunting mission

–على بعد 375 مليون سنة ضوئية قدر المرصد يرصد ما يعرف ب “اضطراب المدر والجزر tidal disruption ” وده حدث بيحصل مرة كل 10 آلاف ل 100000 ألف سنة، اعتقد مش هنشاهد حدث زيه في جيلنا الحالى كله.

— المرصد استطاع التعرف على الحدث بسبب اضطراب مفاجئ في درجة حرارة المنطقة المحيطة للثقب الأسود انخفضت من 40 ألف درجة مئوية ل 20 ألف درجة مئوية في أيام قليلة.

— اللي حصل وقدرنا نشوفه تماما زي الصورة المتحركة، عندما يقترب نجم من ثقب أسود هائل، وتطغى قوى الثقب الأسود على جاذبية النجم فتمزقه إلى أشلاء، وتتحول بقايا النجم لغاز ساخن يتحرك حول الثقب الأسود حتى يلتهمه ويذهب في “غياهب النسيان” بينما استطاعت بعض أشلاء النجم من الهروب في الفضاء.

— ما حدث للنجم يطلق عليه أيضا ” تأثير الاسباجيتي أو التأثير المعكروني، Spaghettiifucation or Nodels effects ” وهو تأثير ينطبق على أي جسم يقترب من الثقب الأسود ولا يستطيع مقاومة جاذبيته، المصطلح ده اطلقه “ستيفن هوكينج” في كتابه “تاريخ موجز للزمن” كان بيوصف شكل رائد فضاء عندما يقترب من ثقب الأسود “يتمدد مثل السباغيتي” بسبب الجاذبية الهائلة.

— هذا السيناريو قابل للتطبيق في أي نجم “حتي شمسنا” رغم انه مستبعد حدوثه لكن ربما يوما ما، كتلة الثقب الأسود في الصورة أكبر من كتلة الشمس ب 6 مليون مرة.

– برشح كتاب “تاريخ موجز للزمن” للي حابب يقرأ اكتر عن الكون، تكوينه ومصيره* والثقوب السوداء وغيرها، الكتاب مش بيطلب انك تكون على دراية بأي شئ مسبق لانه بادئ معاك من الأول خالص من “بداية الكون” 

تحميل كتاب تاريخ موجز للزمن من الانفجار الكبير حتى الثقوب السوداء pdf

بواسطة
Fady Dawood
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى