تكنولوجيا

نظرية القطيع، وال Influencers و تحديث انستجرام.

نظرية القطيع، وال Influencers و تحديث انستجرام.

هناك مصطلح في علم الإجتماع يسمى نظرية القطيع او سلوك القطيع و هو عندما يتصرف الناس بنفس الطريقة أو يتبنون سلوكيات مماثلة للناس من حولهم بدلاً من اتخاذ قرارات مستقلة. إنه عندما يغير الأفراد معتقداتهم وقناعاتهم ليتوافقوا مع آراء الآخرين.

لماذا نظرية القطيع شائعة جدا في حياتنا؟
يشعر الناس بالطمأنينة عند اتباع الغير. ويفترض البعض أيضًا أن مجموعة كبيرة لا يمكن أن تكون مخطئة. وأيضًا، يريد كل فرد أن يتم قبوله وأن يتوافق مع الأغلبية بسبب الضغط الاجتماعي، حتى لو كان يتعارض مع معتقداته.

في السنوات الماضية، لوحظ أن هذا السلوك برز في وسائل التواصل الاجتماعي بصورة كبيرة. كيف ذلك؟
تتعلق نظرية القطيع بقرارات الأشخاص حول المحتوى الذي يتفاعلون معه. يتفاعل غالبية الأشخاص مع المحتوى الذي تفاعل معه جمهور كبير. يشد المحتوى الذي يحتوي على العديد من التفاعلات انتباهنا أكثر من المحتوى الذي يحتوي على عدد قليل من Likes و Shares او مشاهدات في حالة الفيديو.
تخيل أنك ت في Facebook الخاص بك وترى أن Post يحتوي على 20.000 like و 1.000 share، يمكنك العودة لقراءة post، لأنه بالنسبة لك، طالما تفاعل الكثير من الناس معه، فهذا يعني أنه موضوع مثير للاهتمام.

تدفعنا الطبيعة البشرية إلى الاهتمام بعدد التفاعلات. كلما زاد عدد التعليقات و Likes او المشاهدات، كلما زاد عدد التفاعلات و كذلك اهتمام الناس بالـ Post. آرائنا متأثرة بما يفكر فيه الآخرون، وهذا ما يساعد Post أو أي شخص على الانتشار بطريقة Viral. لا يتصرف الأفراد بمحض إرادتهم دائما ولكن من خلال تأثير الآخرين.

هذا السلوك ساعد في جعل المؤثرين Influencers موجودين بهذا الشكل.
الـ Likes والتعليقات او المشاهدات تساعد المؤثرين لسببين.
عندما يتلقون العديد من التفاعلات الإيجابية، فإنه يجعل الناس الآخرين ينظرون إليهم بشكل إيجابي.
السبب الثاني والأهم هو أن التفاعلات هي مقاييس يستخدمونها لمعرفة قيمتهم التجارية، وكذلك لقياس نجاحهم.

الآن بعد أن بدأ Instagram في إخفاء إجمالي Likes على الـ Post في العديد من البلدان، ماذا سيحدث للمتأثرين؟ كيف ستؤدي إزالة عدد Likes إلى تغيير سلوك المستخدم؟

أثار قرار Instagram قلقًا كبيرًا بين مؤثري المنصة لأن دخلهم يعتمد على عدد التفاعلات التي يتلقونها في الـ Post الواحد. مما يعني أن العلامات التجارية أو الأشخاص الذين يتصلون بالـ Influencers لعمل Partnerships ما لن يكونوا قادرين على رؤية عدد Likes، وقد لا يعملون معهم بسبب ذلك، حتى لو كان لديهم الكثير من المتابعين، لأن المتابعين ليسوا مقياسًا دقيقًا لأن من السهل كسب أو شراء Followers، ما يهم هو التفاعلات.

لا يزال بإمكان المؤثر أن يرى عدد Likes التي تلقاها، يمكنه إرسال Screenshots إلى العلامات التجارية بالطبع لإظهار Engagement Rate، حتى إذا لم يكن هذا الخيار موضع تقدير كبير لأنه يمكن القيام بتغيير الأرقام بسهولة بواسطة Photoshop اولا
ثانيا سيكون ال influencer في خانة البائع الذي يعرض خدماته بدلا من خانة البائع الذي تصله العروض المختلفة ويتحول من خانة القوي إلى خانة الضعيف.

قال ممثل Instagram إنهم يريدون من المتابعين التركيز على ما يشاركه الشخص، وليس عدد Likes التي تحصل عليها منشوراته. ويتطلع Facebook إلى السماح للأشخاص بالنشر بحرية دون الاهتمام بعدد Likes، وعدم حذف المنشورات إذا لم يحصلوا على ما يكفي من Likes. لكننا نعلم أنه كان قرارًا تم اتخاذه لأن Influencers يكسبون الكثير من المال من خلال شراكات مع ماركات أخرى دون إعلانات، ولا يستفيد Instagram منها. يعرف Facebook أن إخفاء عدد Likes سيؤدي إلى تقليل عقلية القطيع Herd Mentality، حيث يضع الأشخاص Like فقط للـ Posts التي لديها بالفعل العديد من Likes.

وهذا ما يوضح تقرير دراسة HypeAuditor. لقد درسوا أكثر من 154 ألف مؤثر في Instagram في البلدان التي تم إخفاء عدد Likes فيها، لدراسةلتأثير ذلك على علىInfluencer Engagement.
قام فريق HypeAuditor بتقسيم نتائجه إلى أربعة مستويات:

** الـ Influencers من 1 إلى 5 آلاف متابع: في البرازيل، انخفض التفاعل بنسبة 17.72 ٪ ، وفي أستراليا، انخفض بنسبة 10.17 ٪ ولكن في اليابان زاد التفاعل بنسبة 6.38 ٪.
** الـ Influencers من 5 آلاف إلى 20 ألف متابع: في البرازيل، انخفض التفاعل بنسبة 15.17 ٪، وانخفض بنسبة 15 ٪ في أستراليا، وانخفض بنسبة 5.77 ٪ في اليابان.
** الـ Influencers من 20 إلى 100 ألف متابع: في البرازيل، انخفض التفاعل بنسبة 29.63 ٪ ، 13.2 ٪ في أستراليا ، و 1.63 ٪ في اليابان.
** الـ Influencers من 100 إلى 1 مليون متابع: في البرازيل، انخفض التفاعل بنسبة 28.33 ٪ ، 13.26 ٪ في أستراليا ، وزاد في اليابان بنسبة 6.84 ٪.

تُظهر البيانات أن إخفاء عدد الـ Likes الإجمالي له بعض التأثير على إحصائيات التفاعل الإجمالي للمتأثرين، والتي تؤكد Herd Mentality لدى الناس على وسائل التواصل الاجتماعي، وسوف ينقر المستخدمون على “Like” أقل من قبل إذا لم يروا عدد الناس التي تفاعلت مع المنشور قبلهم. فعدد الـ Likes تحدد ما إذا كان الـ Post جيدا أو لا في ذهن الكثيرين.

ستتأثر الشركات بتحديث Instagram الجديد ، وبما أنه هناك إشاعات أنه سيتم تطبيق نفس الشيء على Facebook، ولكن على المدى الطويل. سيؤثر هذا التحديث على Facebook أيضًا. لذلك نحن بحاجة إلى التوصل إلى استراتيجية تركز أكثر على Conversion، وليس على Engagement. يجب أن تكون الإعلانات والـ Posts موجهة بشكل أكبر لدفع الجمهور إلى Conversion. قد يعود المؤثرون إلى استخدام YouTube أكثر، وكذلك TikTok.
شاركنا رأيك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى